BUZZأخبار الحراكأخبار الصحف

هيئة دفاع طحكوت: الرجل مستثمر وضحية هذه أدلتنا

استؤنفت، صباح اليوم الأحد، محكمة سيدي امحمد بالجزائر العاصمة، محاكمة رجل الأعمال محي الدين طحكوت لليوم الخامس.
واستفتح دفاع طحكوت بنفي التهم الموجهة لموكله، مؤكداً “إن الأعباء الـ 26 التي وردت في حيثيات إحالة الملف لا تخصه كلها وتصب في البحث عن الأدلة”، وإن “طحكوت لا يملك السلطة والقوة لكي يعدل له قانون صفقات خاص به لأن التعديل أقرته الحكومة السابقة وصادق عليه البرلمان”.
وأضافت هيئة الدفاع “إن رجل الأعمال طحكوت منذ سن 18 وهو تاجر، وطيلة 33 سنة وهو في الاستثمار، كما أن كل البنوك الوطنية والأجنبية تؤكد عدم استفادة طحكوت من أي قرض، وأن حيازة الأملاك ليست تبيضًا للأموال”.
واستغربت هيئة الدفاع تصريح مدير عام “إيتوزا” أمام القاضي أن الشركة حققت مع طحكوت أرباحا بـ 200 مليار وأن هذه الأقوال لم تذْكر في أمر الإحالة.
وطالبت هيئة الدفاع تبرئة موكلها رافضة كل الاتهامات الموجهة إليه متمسكةً بقوة، حسبها، بالدفوعات الشكلية المقدمة وبتقرير بطلان كل الإجراءات في هذه القضية.
وأشارت الهيئة أن “مسار التحقيق الابتدائي يُعدّ إبادة في حق عائلة طحكوت ويجب احترام مبدأ شخصية العقوبة، فكل شخص يحاكم على الفعل الذي ارتكبه وليس على ما ارتكبه الآخرون، وأنه لم يُذكر حميد طحكوت من أي طرف مدني كشاهد أو متهم وأن محي الدين طحكوت ضحية من ضحايا أبناء الجزائر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق