BUZZأخبار الحراكأخبار الصحفأراء و مواقف

نيابة سيدي امحمد.. بين 8 و20 سنة لطحكوت أويحيى وسلال وبوشواب وباقي المتهمين

تستمر لليوم الثالث على التوالي محاكمة رجل الأعمال، محي الدين طحوت وأفراد من عائلته ومسؤولين سابقين بمحكمة سيدي امحمد بالعاصمة، وتستمر معها التصريحات المثيرة، وبعد الاستماع للشهود واستجواب ممثلي الشركات المتابعة بتهم تبييض الأموال ومنح الكلمة لممثلي الأطراف المدنية والوكيل القضائي للخزينة العمومية ووزارة الصناعة للمرافعات.
التمست النيابة العامة لمحكمة سيدي امحمد في قضية رجل الأعمال طحكوت 15 سنة سجنا نافذة في حق أحمد أويحيى وعبد المالك سلال بالإضافة لـ 8 مليون دينار غرامة مالية مع مصادرة كل الأملاك.
في حين التمست النيابة بـ 10 سنوات سجنا نافذة في حق يوسف يوسفي و2 مليون دينار غرامة مالية مع 10 سنوات سجنا نافذة في حق عبد الغني زعلان مع 2 مليون دينار غرامة و 10 سنوات سجنا نافذة في حق عمار غول مع 2 مليون دينار غرامة.
كما التمست النيابة 20 سنة سجناً نافذة في حق عبد السلام بوشوارب مع 8 مليون دينار غرامة وإصدار أمر إلقاء القبض الدولي ومصادرة جميع الأملاك.
أما عائلة طحكوت فقد التمست النيابة 16 سنة سجنا نافذة في حق محي الدين طحكوت و 8 مليون مع مصادرة أملاكه، و 12 سنة سجنا نافذة في حق أخيه رشيد طحكوت و8 مليون غرامة مع مصادرة جميع الأملاك والتماس 10 سنوات سجناً نافذة في حق نجله بلال طحكوت و5 مليون غرامة مع مصادرة جميع الأملاك، و التماس 8 سنوات سجناً نافذة في حق حميد طحكوت و5 مليون دينار غرامة مالية.
كما التمست نيابة سيدي امحمد 12 سنة سجناً نافذة مع 2 مليون دينار غرامة مالية في حق بلحوسين و التماس 10 سنوات سجناً نافذة في حق بن ميلود عبد القادر ومليون دينار غرامة مالية التماس 12 سنة سجنا نافذة في حق والي سكيكدة السابق و2 مليون دينار غرامة مالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق