سبر الأراء

إضراب القضاة… بوادر انفراج أم رائحة تعفن؟

إضراب القضاة…بوادر انفراج أم رائحة تعفن؟

مواقف لينة بالكاد تتحول إلى مواقف حادة هكذا عايش الجزائريون إضراب القضاة و تطوراته من جهة، و رد وزارة العدل من جهة أخرى أخر معطيات هذه الحركة الاحتجاجية يشير إلى بوادر انفراج بعد اعلان الوزارة فتح تحقيق فيما حدث بمجلس قضاء وهران

بالمقابل تكون قد أنهت تنصيب  النائب العام بمجلس قضاء الجزائر و أيضا  رئيسة محكمة سيدي امحمد باطن الخلاف يخفي معطيات أخرى فبعيدا عن البيانات الصحافية، تقوم معركة قضائية بين القضاة انفسهم فبعد إقرار المحكمة الادارية لتيبازة عدم شرعية الاضراب ردت المحكمة الإدارية بقرار على النقيض تماما

لحد الان لم تتضح معالم انفراج هذه الازمة و التي تحدث لاول مرة في الجزائر.. بينما تقطع النقابة الوطنية للقضاة جميع مساعي الوساطة والحوار الرامية لحلحلة  الأزمة مؤكدة عدم استئنافها إلا برحيل وزير العدل بلقاسم زغماتي… خصوصا بعد أحداث مجلس قضاء وهران التي لم تزد الامر الا تعفنا في انتظار التدخل العاجل لرئيس الدولة باعتباره المسؤول الأول في البلاد عن قطاع العدالة

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق